انضموا إلى أكاديمية التعليم ونادي الخبراء ، حيث الطريق الصحيح للنجاح ..
ar

انواع المحافظ الاستثمارية

أنواع المحافظ الاستثمارية وكيفية الاختيار

يعد اختيار نوع المحافظ الاستثمارية من الأمور المهمة  بما له من انعكاسات على صعيد تنويع الاستثمار بما يتوافق مع خطة وأهداف المستثمرين وقدرتهم على تحمل المخاطرة.. وذلك متعلق بتعدد أنواعها؛ والتي نشرحها بشكل موضح خلال المقالة التالية بناءً على الأهداف ونوع الأصول المالية.

أنواع المحافظ الاستثمارية :

  • محافظ العائد المنتظم (الدخل)

تسعى لتحقيق أكبر عائد نقدي بشكل منتظم وثابت ومستقر للمستثمر مع القليل من المخاطر، لذلك يجب التركيز على السندات والأسهم التي تحقق أعلى فائدة نقدية بأرباح عالية. وهنا تظهر كفاءة وخبرة مدير المحفظة في البحث عن الأصول المالية التي تعطي أعلى العوائد.. بالتالي يعتبر الهدف الرئيسي من محفظة الدخل هو الحصول على دخل شهر وسنوي.

  • محافظ الربح (النمو)

يسعى هذا النوع إلى تحقيق عائد مرتفع ويتحمل درجة عالية من المخاطرة. وتقوم على الاستثمار في أسهم الشركات التي سجلت نمو متواصل في الأرباح، مع تحقيق دخول ثابتة ومنتظمة عن طريق توزيعات المساهمين. مثل الشركات الآمنة التي تعطي تدفق مالي بشكل مستمر.

  • محافظ الأرباح والعوائد (المختلطة)

يحتوي هذا النوع من المحافظ على أشكال وأنواع متنوعة من الاستثمارات، فنذكر منها استثمارات لأغراض العائد ومنها استثمارات لأغراض ربحية. وهي مزيج بين العائد والخطر وتقوم على جمع أصول مالية لا تتحمل مخاطر وأوراق مالية تتحمل مخاطر عالية. وتتضمن نسب ثابتة من الأسهم والسندات، وتوزيع فئات متعددة من الأصول.

  • المحفظة المهاجمة

يهدف هذا النوع على تحقيق فائض في القيمة، إذ تستطيع تحمل المخاطر؛ و تسمى “المحافظ الحركية” التي تعمل على زيادة استغلال الفرص الاستثمارية، وفي الغالب تبحث عن الاستثمار في الأسهم, وعدم تفضيل السندات والاستثمارات البديلة.

  • المحفظة الحذرة

تعتمد في تشكيلها على الموازنة بين نمو الدخل وانتظام العوائد، ويكون ذلك بين الدخل والعائد المحقق في الوقت الطويل والدخل والعائد المحقق في الفترة القصير. بالإضافة إلى تطبيق بعض التحكيم من قبل المستثمر لما تحمله من مخاطر.

  • المحافظ التقليدية

تتميز هذه المحفظة عن غيرها بأنها تبحث عن الفرص الجيدة لاستغلالها في الاسوق، وزيادة رأس المال، والحصول على نتائج جيدة في مختلف ظروف السوق. كما أنها تحمل المخاطر بدرجة معينة.

  • المحفظة المضاربة

وهي الأكثر خطورة من بين جميع المحافظ الاستثمارية. والسبب يعود الى تحققيها عائد كبير أو خسائر مرتفعة، في الغالب تكون أكثر الشركات المهتمة بهذا النوع من المحافظ الاستثمارية الشركات الصغيرة. |أو المرغوب باستحواذها . |أو التي تطرح أسهم الاكتتاب.. أو الشركات التي تقدم خدمة.. أو منتج من الممكن أن يجعل قيمتها السوقية مرتفعة في السوق.. مثل شركات التكنولوجيا والتقنيات.

ما هي أهداف المحافظ الاستثمارية ؟

تعتمد عملية اختيار المحافظ الاستثمارية كما تحدثنا على اختيار الأهداف ومدى قدرة المستثمر على المخاطرة برأس المال. وهذا ما يدفعنا للحديث حول هذه الأهداف.

وهي كالتالي:

أهداف تسعى الى الحفاظ على رأس المال الأصلي. لأنه الأساس في استمرار الاستثمار, واستقرار الحصول على العوائد وتعباً لتطلعات المستثمرين وطبيعة أصول المحفظة الاستثمارية التي تتشكل بناء على هذه الرغبات.

|أهداف يراد بها التنويع في الأصول المالية, ذلك لتقليل المخاطر التي من الممكن ان يتعرض لها المستثمر.

أهداف تطمح لزيادة رأس المال بطريقة أكثر أماناً بعيداً عن المخاطر المرتفعة.

في الختام:

بعد التعرف على أنواع المحافظ الاستثمارية.. يجب الذكر أنه لا يفضل إعادة توازن المحفظة الاستثمارية بشكل متكرر. وهذا بسبب ارتفاع حجم الرسوم من قبل الوسيط وعوائد الضرائب في كل مرة يتم فيها تغذية المحفظة . لذلك قم بالبحث عن وسيط  مناسب يقدم امتيازات متعددة.. بالإضافة إلى أن عملية اختيار النوع المناسب ليس بالسهل فالأمر يتطلب اختيار الأهداف مسبقاً لتسهيل عملية إدارة المحفظة وتوزيع الأصول المالية.

هل كانت مقالتنا مفيدة لك ؟

للمزيد من المقالات عن كل ما يخص الفوركس و الأسواق المالية قم بزيارة موقعنا . وللإجابة على كل استفساراتك يمكنك التواصل مع فريق الخبراء و المحللين في ماركتس بلوم .

أو التواصل مباشرة مع خبير عبر الواتساب .

مقالات ذات صلة:

أفضل البنوك التي تصدر المحافظ الالكترونية

كيفية بناء المحفظة الاستثمارية : دليل المبتدئين

Related Posts

Leave a Reply