انضموا إلى أكاديمية التعليم ونادي الخبراء ، حيث الطريق الصحيح للنجاح ..
ar

مزايا الاستثمار الاجنبي المباشر وعيوبه

مزايا الاستثمار الاجنبي المباشر وعيوبه

الاستثمار الأجنبي المباشر هو عملية شراء حصة في شركة من قبل شركة أخرى أو مستثمر يقع خارج حدودها.

أي يمكن القول أن هذا المصطلح يستخدم لوصف قرار تجاري بهدف الحصول على حصة كبيرة في شركة أجنبية أو حتى شرائها بشكل مباشر لتوسيع عملياتها إلى منطقة جديدة. ولا يتم استخدامه في العادة لوصف استثمار الأسهم في شركة أجنبية.

تابع المقال لتتعرف معنا على الاستثمار الأجنبي المباشر وأبرز مزايا هذا الاستثمار.

أنواع الاستثمار الأجنبي المباشر

عادة ما يتم تصنيف الاستثمارات الأجنبية المباشرة على أنها أفقية أو رأسية أو متكتلة.

من خلال الاستثمار الأفقي المباشر ، تؤسس الشركة نفس النوع من العمليات التجارية في بلد أجنبي كما تعمل في بلدها الأم. مثال على ذلك مزود الهاتف الخلوي في الولايات المتحدة والذي يشتري سلسلة من متاجر الهواتف في الصين.

في الاستثمار الرأسي ، تكتسب الشركة نشاطًا تجاريًا مكملًا في بلد آخر. على سبيل المثال ، قد تحصل شركة تصنيع أمريكية على مصلحة في شركة أجنبية تزودها بالمواد الخام التي تحتاجها.

في النوع الأخير ( تكتل الاستثمار الأجنبي المباشر ) ، تستثمر الشركة في أعمال أجنبية لا علاقة لها بأعمالها الأساسية. نظرًا لأن الشركة المستثمرة ليس لديها خبرة سابقة في مجال خبرة الشركة الأجنبية ، فإن هذا غالبًا ما يتخذ شكل مشروع مشترك.

ما هي مزايا وعيوب الاستثمار الأجنبي المباشر

يمكن للاستثمار الأجنبي المباشر أن يعزز النمو الاقتصادي ويحافظ عليه ، سواء في البلد المتلقي أو في البلد الذي يقوم بالاستثمار.

شجعت البلدان النامية الاستثمار الأجنبي المباشر كوسيلة لتمويل تشييد بنية تحتية جديدة وخلق فرص عمل لعمالها المحليين.

من ناحية أخرى ، تستفيد الشركات متعددة الجنسيات من الاستثمار الأجنبي المباشر كوسيلة لتوسيع آثارها في الأسواق الدولية.

ومع ذلك ، فإن عيب الاستثمار الأجنبي المباشر هو أنه ينطوي على تنظيم ورقابة حكومات متعددة ، مما يؤدي إلى مستوى أعلى من المخاطر السياسية.

إيجابيات الاستثمار الأجنبي المباشر

هناك العديد من المزايا لكل من المستثمر والدولة الأجنبية المضيفة.

بالنسبة للمستثمر:

تنويع الاستثمار، حيث يتمتع المستثمرون الأفراد بإمكانية تحقيق قدر أكبر من كفاءة المحفظة لأن الاستثمار الأجنبي المباشر ينوع ممتلكاتهم خارج بلد أو صناعة أو نظام سياسي معين.

الحوافز الضريبية؛ يتلقى المستثمرون الأجانب حوافز ضريبية مفيدة للغاية.

بالنسبة للبلد المضيف:

التحفيز الاقتصادي؛ يمكن للاستثمار الأجنبي المباشر أن يخلق بيئة أكثر ملاءمة للشركات والمستثمر لتحفيز المجتمع المحلي والاقتصاد.

سهولة التجارة الدولية ؛ لدى معظم البلدان تعريفات استيراد خاصة بها ، مما قد يجعل التجارة صعبة. الاستثمار الأجنبي المباشر يجعل التجارة الدولية أسهل بكثير.

نقل الموارد ؛ يسمح الاستثمار الأجنبي المباشر بنقل الموارد وتبادل المعرفة والتقنيات والمهارات.

زيادة الإنتاجية ؛ يمكن للمرافق والمعدات التي يوفرها المستثمرون الأجانب زيادة إنتاجية وكفاءة القوى العاملة في البلد المستهدف.

عندما يتم الجمع بين جميع فوائد الاستثمار الأجنبي المباشر ، يمكن أن تؤدي النتيجة إلى تحسينات شاملة في مستوى المعيشة في البلد المضيف ، فضلاً عن زيادة وصوله إلى الأسواق العالمية وقدرته على المنافسة.

سلبيات الاستثمار الأجنبي المباشر

من منظور اقتصادي ، غالبًا ما يكون تدفق رأس المال من الاستثمار الأجنبي المباشر مصحوبًا بتدفقات خارجية أعلى وطويلة الأجل لا تفيد البلد المضيف.

تشريد الشركات المحلية.. قد يؤدي دخول الشركات الأجنبية الكبيرة إلى طرد الشركات المحلية التي لا تستطيع المنافسة ببساطة.

إعادة الأرباح إلى الوطن. لن تعيد العديد من الشركات الأجنبية الكبيرة استثمار أرباحها مرة أخرى في البلد المضيف مما يؤدي إلى تدفقات رأس مال كبيرة إلى الخارج.

إمكانية الممارسات الاستغلالية – قد يفرط المستثمرون في استغلال الموارد البشرية والموارد الطبيعية الأخرى.

في ظل اقتصاد معولم بشكل متزايد ، تتزايد فرص الاستثمار الأجنبي المباشر. قد يكون الاستثمار في الخارج مجزيًا للغاية من الناحية المالية ، ولكن ضع في اعتبارك أيضًا أن مثل هذا الاستثمار يحمل بعض المخاطر.

هل كانت مقالتنا مفيدة لك ؟

للمزيد من المقالات عن كل ما يخص الفوركس و الأسواق المالية قم بزيارة موقعنا و للإجابة على كل استفساراتك يمكنك التواصل مع فريق الخبراء و المحللين في ماركتس بلوم .

للتواصل مباشرة مع خبير عبر الواتساب .

مقالات ذات صلة:

ما هو الاستثمار الأجنبي ؟

دليل الاستثمار الأجنبي في السعودية

Related Posts

Leave a Reply