انضموا إلى أكاديمية التعليم ونادي الخبراء ، حيث الطريق الصحيح للنجاح ..
ar

moving average

شرح Moving Average

توفر هذه المقالة المعلومات الشاملة حول المتوسط المتحرك Moving Average للمتداولين المحترفين تفصيلاً مفصلاً عما هي المتوسطات المتحركة، ولماذا يجب على المتداولين تطبيق المتوسط المتحرك طويل الأجل، وكيفية استخدام مؤشر المتوسط المتحرك في MetaTrader 4، وكذلك، استراتيجية المتوسطات المتحركة المفيدة في التداول والتي يمكن للمتداولين استخدامها مع المؤشرات الأخرى.

من بين جميع اقوال التداول الكثيرة المتداولة، ربما الأكثر شيوعاً هو (الاتجاه هو صديقك). بقدر ما قد تكون العبارة قديمة، فإنها تحتوي على عنصر الحقيقة. تدور العديد من استراتيجيات التداول المربحة بالدخول إلى السوق عندما تكون هناك فرصة أعلى من المتوسط من أجل تشكيل اتجاه جديد. عندما يحدث اتجاه حينها يكون المفتاح عبارة عن التمسك به طالما استمر هذا الاتجاه.

ما هو المتوسط المتحرك Moving Average؟

المتوسط المتحرك Moving Average هو قيمة محسوبة بشكل مستمر للمتوسط الحسابي للسعر في فترة زمنية محددة. يمكنك حساب المتوسط المتحرك في أي مجموعة بيانات تتغير مع مرور الوقت، في التحليل الفني، فيكون الاستخدام الأكثر شيوعاً هو السعر. يوجد الجزء المتحرك من الاسم لأننا نقوم بحساب قيمة جديدة مع تقدم كل إطار زمني، بحيث يتم ضبط قيمة المتوسط الخاص بنا مع التغيرات في السعر.

لذلك، على سبيل المثال، ربما نستخدم المتوسط المتحرك لمدة 30 يوماً. القيمة هي الوسط الحسابي للسعر خلال الـ(30) يوماً السابقة. بمعنى آخر، نجمع كل من أسعار الإغلاق الثلاثين هذه ونقسمها على 30. يتم احتساب هذه القيمة في كل يوم، متجاهلة القيمة الأخيرة في مجموعة البيانات، لصالح آخر قيمة لأخر يوم من الفترة. إن فائدة المتوسط المتحرك هو التخفيف من حدة تقلبات الأسعار. يساعدنا هذا في النظر إلى ما وراء السعرات غير الدقيقة أو غير المهمة للسعر، وبدلاً من ذلك نرى ميل السوق على المدى الطويل.

قام الاقتصاديون والمحللون باستخدام استراتيجية المتوسطات المتحركة في دراساتهم لفترة طويلة. وبالعودة إلى الأيام التي سبقت ثورة الحوسبة الشخصية، سوف يتم إجراء مثل هذه الحسابات باليد أو بمساعدة آلة حاسبة. والغني عن القول، كان هذا مضيعة للوقت. نتيجة لذلك، تميل الحسابات إلى تقييد البيانات لنهاية اليوم. بالطبع، نحن في وضع أكثر ملاءمة اليوم، حيث نملك قيم لأي إطار زمني نرغب فيه، والتي تتوفر بنقرة زر واحدة بفضل الخوارزميات الحسابية.

ما أفضل مستويات المتوسط المتحرك Moving Average؟

يميل معظم المتداولين لاستخدام المتوسطات المتحركة بين 100 و 200 على المدى الطويل.

ممكن أن تكون المتوسطات المتحركة من نوعين:

  • متوسط متحرك بسيط (SMA)
  • متوسط متحرك أسي (EMA)

غالباً تكون إعدادات المتوسط المتحرك الأكثر استخدامًا حول مستويات مثل 100 و150 و200 فترة.

يستخدم بعض المتداولين أيضًا مستويات تسلسل فيبوناتشي للمعدلات المتحركة، مثل: 89 أو 144 أو 233 فترة.

ومع ذلك، فإن المتوسطات المتحركة في المدى القصير والمتوسط ما تزال مهمة أيضًا، ولكن لأغراض مختلفة.

  • يفضل استخدام المتوسطات المتحركة على المدى القصير من أجل تحديد الزخم والدعم ومناطق المقاومة. تتراوح قيمهم عادة بين 0 و20
  • المتوسطات المتحركة متوسطة المدى مفيدة من أجل تقييم أهداف التصحيح والتراجع. تتراوح قيمهم عادة بين (20-100)

ممكن أن يختلف هذا الإعداد، من متداول إلى آخر، ولكن هذه قاعدة عامة.

في الحقيقة، يضيف العديد من المتداولين الأنواع الثلاثة من المتوسطات المتحركة إلى مخططهم:

  • متوسط متحرك حوالي (5-20 SMA 14): فترة باللون البرتقالي
  • حوالي (20-100): المتوسط المتحرك لـ(50) فترة خضراء
  • متوسط متحرك أكبر من (100: 200 SMA) باللون الأزرق

من خلال تطبيق المتوسطات المتحركة الثلاثة بالرسم البياني، يمكن للمتداولين أن يفهموا الأسواق بشكل أفضل.

تظهر الصورة التالية المتوسطات المتحركة الثلاثة، حيث يمكن للمتداولين أن يفهموا الأسواق بشكل أفضل.
المتوسطات المتحركة الثلاثة

ومع ذلك، تظل المتوسطات المتحركة قصيرة الأجل ومتوسطة الأجل مهمة للغاية، ولكن لأغراض مختلفة. يتم استخدام Moving Average على المدى القصير لتحديد الزخم، ومناطق الدعم والمقاومة. Moving Average المدى المتوسط مفيدة لتقييم أهداف التصحيح.

تتراوح المتوسط المتحرك على المدى القصير بين 0 و20 فترة، في حين يتراوح المتوسط المتحرك على المدى المتوسط بين 20 و100 فترة. يمكن أن تختلف هذه الإعدادات، بالطبع، من متداول إلى آخر، ولكن هذه قاعدة عامة. في الواقع، يضيف العديد من المتداولين الأنواع الـ(3) للمتوسطات المتحركة إلى مخططهم:

  • المتوسط المتحرك لـ(حوالي 5-20 فترة)
  • و لـ(حوالي 20-100فترة)
  • المتوسط المتحرك لـ(100+فترة)

تتمثل ميزة تطبيق استراتيجية المتوسطات المتحركة الـ(3) على الرسم البياني في أن المتداولين قادرين على الحصول على عرض كامل 360 درجة في زوايا مختلفة. ومع ذلك، تهدف هذه المقالة للتركيز في المقام الأول على الأهمية الاستراتيجية للمتوسطات المتحركة على المدى الطويل لتحليل الرسوم البيانية. تأكد من استخدام هذه الأفكار بشكل صريح من خلال الأدوات المالية، ولكن مجرد الانتهاء من تحليلك الصحيح أولاً. هذه طريقة داعمة لأجل تحليل المخططات. اختبر هذه الأفكار أولاً، من خلال حساب تجريبي طبعاً، قبل البدء بتطبيقها على حساب حقيقي. أداة رئيسية أخرى هي البرنامج المساعد (Metatrader Supreme Edition)، الذي يوفر (60+) ميزة إضافية.

و لماذا يجب عليك تطبيق استراتيجية المتوسطات المتحركة للمدى الطويل

تحديد الاتجاه طويل الأجل

قد تكون مخططات الأسعار مربكة في بعض الأحيان للمتداولين. التصحيحات الكبيرة قد تجعل المتداولين يفقدون اتجاهاتهم والصورة العامة. قد يصرف انتباههم الكثير من الصعود والهبوط اللذين يمكن أن تحدثهما حركة السعر. يساعد متداولو الـ Moving Average على المدى الطويل في الحفاظ على تركيزهم. يمكن للمتداولين الفهم بسرعة ما إذا كان هناك اتجاه عن طريق إضافة متوسط متحرك طويل الأجل (Moving Average) إلى الرسم البياني. يحدد MA اتجاه الترند. 

فيما يلي الملخص الأساسي لاستخدام المتوسط المتحرك للاتجاه:

  • الاتجاه موجود → حركة السعر البعيدة عن MA على المدى الطويل
  1. Moving Average على مدى طويل لديه زاوية هبوطية → الاتجاه الهبوطي
  2. Moving Average على مدى طويل لديه زاوية صعودية → اتجاه صعودي
  • الاتجاه يتراجع → حركة السعر تبدأ بالتراجع نحو المتوسط المتحرك MA على المدى الطويل
  • لا يوجد اتجاه قائم – حركة السعر تقوم بالتأرجح حول المتوسط المتحرك MA على المدى الطويل

المتوسط المتحرك MA على المدى الطويل يبقي المتداولين على الجانب اليميني من الأسواق المالية. إنه يساعد المتداولين في تجنب إعدادات الانعكاس المحفوفة بالمخاطر، ويسمح لهم بإدخال إعدادات متوافقة مع الاتجاهات.

منطقة القرار الرئيسية: منطقة الارتداد أو الاختراق

الاتجاه ليس هو الميزة الوحيدة لاستخدام استراتيجية المتوسطات المتحركة طويلة الأمد. يميل السعر إلى الاحترام والتوقف عند مستويات Moving Average في المدى الطويل. مستويات Moving Average هي مناطق القرارات الرئيسية والحرجة إما لاستمرار الاتجاه أو حتى انعكاس أكبر:

  • كسر السعر المتوسط المتحرك على المدى الطويل، فمن الممكن حدوث انعكاس
  • ارتد السعر ببطء على المتوسط المتحرك على المدى الطويل، من الممكن للسعر اختراق كلا الاتجاهين
  • إن ارتد السعر بقوة عند المتوسط المتحرك على المدى الطويل، فمن الممكن استمرار الاتجاه

إن ردة فعل السعر عند المتوسط المتحرك على المدى الطويل هي بالتأكيد معلومات قيمة يجب مراعاتها. من الأفضل أخذ العوامل الأخرى في عين الاعتبار أيضاً، مثل القيعان والقمم ومستويات فيبوناتشي ومؤشرات أخرى للعثور على التقاء بين الدعم والمقاومة.

فكلما زاد الالتقاء كلما أصبحت منطقة القرار ذات أهمية أكثر. وهذا بدوره يعني بأن الاختراق أو الارتداد سوف يكون له قيمة أكبر، ويمكن اعتباره أكثر أهمية. يمكن للمتداولين التداول في هذه الاختراقات والارتدادات من خلال انتظار نماذج الشموع اليابانية للإشارة لحدوث ارتداد أو اختراق. يمكن للمتداولين بعد ذلك الحكم فيما إذا كان نمط الشموع مثيراً لإعداد التداول أم لا.

المتوسط المتحرك للاتجاه والزخم

تتمثل القيمة الأساسية لتطبيق المتوسط المتحرك في الفوركس بقدرته على تحديد الوجود في الاتجاه والزخم بسرعة. فيما يلي الاختلافات الـ(3) بين الاتجاه والزخم:

  1. يحدث اتجاه عام إن ابتعد السعر عن المتوسط المتحرك Moving Average على المدى الطويل: أعلى اتجاه صعودي وأسفل اتجاه هبوطي
  2. يكون اتجاه قصير المدى مرئياً إن تحرك السعر بعيداً عن المتوسط المتحرك المتوسط: أعلى “صعودي” أو أسفل “هبوطي”
  3. يكون الزخم مرئياً إن تحرك السعر بعيداً عن المتوسط المتحرك على المدى القصير: أعلى “صعودي” أو أسفل “هبوطي”

تتمثل أفضل حركات الاتجاه عندما يتم محاذاة السعر والاتجاه قصير الأجل والاتجاه العام في اتجاه واحد. معنى هذا الاتجاه الصعودي أن السعر أعلى من المتوسط المتحرك بالمدى القصير وأن المتوسط المتحرك على المدى القصير أعلى من المتوسط المتحرك للاتجاه العام.

بالنسبة للاتجاه الهبوطي، معنى هذا أن السعر أقل من المتوسط المتحرك بالمدى القصير، وأن المتوسط المتحرك على المدى القصير أدنى من المتوسط المتحرك للاتجاه العام. يفتقد المخطط لاتجاه أو قوة دفع، إذا كان السعر يتحرك حول المتوسط المتحرك أو إن كان يعود إلى المتوسط المتحرك.

يمكن أن تتكشف التصحيحات عبر طريقتين: خفيفة أو حادة. التصحيح الخفيف هو حينما يذهب السعر جانبياً، بينما تلحق المتوسطات المتحركة بالسعر. الاسترداد الحاد هو حين يتحرك السعر بشكل متسرع، ويعود إلى المتوسط المتحرك.

جوهرة Moving Average المخفية

تعتبر Moving Average بمثابة (دعم أو مقاومة)، عندما يتجه السوق ويتحرك بسرعة. ومع اكتساب السوق زخم، سوف يظل السعر في طريقه إلى التراجع. عادةً ما تعود هذه التأثيرات إلى (إما متوسطات متحركة ضحلة مثل MA 8 أو MA على المدى القصير) قبل أن يستمر الزخم.

في هذه الحالات، يتحول المتوسط المتحرك لمستوى دعم أو مقاومة قوي، والذي غالباً ما يحد من الانسحاب لحركة عكس اتجاه أخر. تتمثل إحدى الطرق لتقوم بتصور الدعم أو المقاومة في تطبيق نفس MA بـ(3) طرق مختلفة بما في ذلك:

  • إغلاق 21 MA
  • اعلى مستوى 21 MA
  • اقل مستوى 21 MA

المتوسطات المتحركة الثلاثة تخلق منطقة الدعم والمقاومة. أكبر ميزة في وجود 3 متوسطات متحركة بمثابة الدعم والمقاومة، وليس واحدة فقط، هي أن السوق يميل لاحترام نطاق تقريبي، بدلاً من نقطة دعم أو مقاومة واحدة، وبالتالي فإن منطقة السعر لديها دائماً قيمة أكبر من نقطة سعر واحدة.

المتوسط المتحرك في أهداف التقارب والتباعد

في نهاية المطاف، سوف ينتهي الاتجاه، وسوف تبدأ مرحلة من الاندماج أو الانعكاس. حيث تزداد فرصة التراجع إلى حد كبير مجرد أن يفقد الاتجاه زخمه، مما يخلق الاختلاف بين القمم (في الاتجاه الصعودي) أو القيعان (في الاتجاه الهبوطي). الاختلاف يعد مؤشر قوياً على (إما تصحيح معلق ضمن الاتجاه، أو نهاية الاتجاه وانعكاس لاحق).

ما إذا كان السعر يظهر تراجعاً ضحلاً أو انعكاساً كامل يعتمد على قوة الدعم والمقاومة القريبة، وكذلك الإطار الزمني الذي يكون فيه الاختلاف مرئياً. ممكن أيضاً استخدام المتوسط المتحرك بعدة طرق مختلفة، مثلاً، عندما يبدأ السعر في التحرك العكس الاتجاه، بما في ذلك: الدخول للمزيد من الاستمرار في الاتجاه أو هدف لتداول الانعكاس.

فيما يلي بعض المفاهيم المهمة التي يجب أن تستخدمها كقاعدة عامة عند تطبيق استراتيجيتك في تداول الفوركس:

  • قد يؤدي الافتقار للتباعد (divergence) لارتداد الأسعار وترتد عند مستوى المتوسط المتحرك 8.
  • التباعد المفرد في الرسم البياني لمدة ساعة أو أقل سوف يؤدي في الغالب إلى ارتداد بسيط، مما يعني أن السعر قد يتراجع إلى المتوسط المتحرك (21).
  • التباعد المفرد في الرسم البياني لـ(4) ساعات أو أعلى سوف يؤدي في الغالب لارتداد قوي، مما يدل على وجود فرصة جيدة لاسترداد السعر مجدداً، والارتداد عند المتوسط المتحرك (144).
  • ينبغي أن يقوم التباعد المزدوج بتراجع قوي، مما يعني أن السعر يتراجع للمتوسط المتحرك 144.
  • الاختلافات في الأطر الزمنية المتعددة سوف تزيد من فرصة الانعكاس، مما يعني أن السعر قد يقوم بسحب المتوسط المتحرك 21 إلى الجانب الآخر من المتوسط المتحرك 144.

من المهم أن ندرك أن الأهداف يمكن تفويتها قبل أن يستمر الاتجاه، وتحليل كل أداة مالية على أساس جدارتها الخاصة، وفي سياقها الخاص.

اضافة المتوسط المتحرك البسيط في MT4

تأتي أداة المتوسط المتحرك مرفقة مع المنصة مثل واحدة من أفضل مؤشرات الميتاتريدر، مما يعني أنك لست مضطراً للقيام بتنزيل مؤشر MA الى MT 4 سوف تجد مؤشر Moving Average مدرجاً في مجلد Trend ضمن Navigator في MT4.

تداول مع المتوسط المتحرك Moving Average

في العادة ما يكون مؤشر Moving Average هو أول مؤشر يحاول استخدامه المتداولين. ومع ذلك، فهو أيضاً المؤشر الأول الذي يتم إزالته من الرسم البياني. لماذا؟ أحد الأسباب الرئيسية هو أن التجار يرون أن المتوسط المتحرك متأخر. هذا صحيح، لكن الأهمية بمكان الملاحظة أن المتوسطات المتحركة تقدم ميزات عديدة للمتداولين الذين يستخدمون التحليل الفني: الميزات التي تفوق هذه السلبية بوضوح. لذلك من الواضح أن إزالة المتوسطات المتحركة من تحليلك أمر خاطئ.

بعبارات بسيطة، لا تكون القيمة الإضافية لاستراتيجية المتوسطات المتحركة للفوركس معتمدة على مقاربات مفرطة في التبسيط وغير مربحة، مثل مداخل التقاطع المتأخر، ولكنها تستند بدلاً من ذلك إلى قدرتها على تحديد الاتجاه والزخم، والعمل كدعم ومقاومة، وعلى توضيح التباعد.

الاستراتيجية الأساسية هي ببساطة مقارنة المتوسط المتحرك بالسعر الحالي. من منظور تتبع الاتجاه، إن تحرك السعر فوق المتوسط المتحرك، فهذا يعد مؤشر صعودي. إن انخفض السعر إلى دون المتوسط المتحرك، فمن المحتمل الهبوط. عندما يتشكل اتجاه جديد، سوف نرى دائمًا السعر يكسر من المتوسط المتحرك بهذه الطرق. هذا هو حقا وسيلة بدائية في الغاية، رغم ذلك ولكن في نفس الوقت مفيدة.

يجب أن تضع في اعتبارك أن السعر في الغالب ما يتخطى المتوسط المتحرك من دون أن يتشكل اتجاه لاحقًا. يمكننا أيضًا التوصل لاستراتيجيات أخرى عن طريق الإضافة لأكثر من مؤشر متوسط متحرك في فوركس إلى مخطط الأسعار لدينا. لنبدأ من خلال النظر باستراتيجية تستخدم 2 من المتوسطات المتحركة.

1-استراتيجية المتوسطات المتحركة المزدوجة والثلاثية

2- استراتيجية المتوسطات المتحركة المزدوجة

هذه استراتيجية بسيطة توفر لك إشارة للتداول حين يتجاوز المتوسط المتحرك الأسرع مستوى أبطأ. ألقي نظرة على الرسم البياني لكل ساعة لزوج GBP/USD. تمت إضافة المتوسط المتحرك للفوركس لمدة 30 فترة، والذي يظهر كخط أحمر رفيع ومنقط. تمت إضافة متوسط متحرك أبطأ من 100 فترة، وهو الخط الأخضر السميك:

المتوسط المتحرك للفوركس لمدة 30 فترة، والذي يظهر كخط أحمر رفيع ومنقط. تمت إضافة متوسط متحرك أبطأ من 100 فترة، وهو الخط الأخضر السميك:
 المتوسط المتحرك للفوركس

قواعد الاستراتيجية بسيطة – عندما يعبر المتوسط المتحرك بشكل أسرع عن المستوى الأكثر بطئاً، فإنك تشتريه. عندما يعبر أدناه، تبيع. كما ترون، في (22:00) يوم (25 أبريل)، عبر MA السريع فوق MA الأكثر بطئاً. كانت هذه إشارة شراء لدينا. لاحظ كيف واصل السعر ارتفاعه بعد أن تلقينا إشارة الشراء.

يتيح لك نظام التداول هذا دائماً صفقة في السوق، سواءً كانت بيعاً أو شراء. سوف تكون الإشارة لإغلاق صفقتك عندما يعبر MA الأسرع أسفل المستوى الأكثر بطئاً. عند هذه النقطة، يمكنك أن تعاكس، الدخول في صفقة بيع في السوق. إذن ما الذي يمكننا أن نفعله إذا كنا لا نريد دائماً أن يكون لدينا صفقة في السوق؟ يمكننا استخدام إصدار معقداً أكثر من الاستراتيجية، يستخدم 3 متوسطات متحركة بدلاً من 2. هذا هو المعروف باسم استراتيجية المتوسط المتحرك الثلاثي.

استراتيجية المتوسط المتحرك الثلاثي

كما يوحي الاسم، تستخدم هذه الاستراتيجية 3 متوسطات متحركة: واحدة سريعة وواحدة متوسطة وواحدة بطيئة. يتم إنشاء إشارات التداول عن طريق تقاطع متوسط الحركة الأسرع على المدى المتوسط، كما هو الحال في الاستراتيجية المزدوجة. هناك قاعدة إضافية للنظر لكن. هذه القاعدة لديها المتوسط المتحرك الأكثر بطئاً ليكون بمثابة مرشح الاتجاه. وهذا يعني أنه يمكنك فقط إجراء تداول إن كان المتوسطان المتحركان الأسرع هما الجانب اليميني لعامل التصفية.

لأجل الشراء، يجب أن يكون كلاهما أعلى. من أجل اتخاذ صفقة بيع، يجب أن يكون كلاهما أسفل. يظهر الرسم البياني اليومي لزوج العملات GBP/USD أدناه 3 متوسطات متحركة أضيفت لهذه الاستراتيجية. 

الخط الأحمر (المنقط) وهو متوسط متحرك في مدة (150) يوماً. 

الأخضر السميك وهو متوسط متحرك لمدة (250) يوماً.

الأزرق المتقطع وهو متوسط متحرك لمدة (350) يوماً، هذا هو خط الترشيح لدينا.

استراتيجية المتوسط المتحرك الثلاثي
استراتيجية المتوسط المتحرك الثلاثي

لاحظ أن هناك نقطتين في الرسم البياني بحيث يعبر الخط الأحمر السريع الخط الأخضر. المرة الأولى هي تقاطع، مما يشير إلى إشارة الشراء. ولكن نظرًا لأن خطوط الإشارة لدينا أسفل المرشح، فإننا لا نتداول في هذه المرحلة. ولكن في المرة الثانية، عندما يعبر MA الأحمر السريع تحت الخط الأخضر المتوسط الطول، إننا نقوم بفتح صفقة بيع، لأن كلا الخطين هما في الجانب الصحيح لخط الفلتر الأزرق للبيع.

المؤشرات الأخرى التي تدمج المتوسط المتحرك Moving Average

هي شهادة على تنوع المتوسطات المتحركة بأن هذه التقنية في الغالب ما يتم دمجها كجزء من المؤشرات وطرق التداول الأكثر تعقيدًا. مثال معروف على ذلك هو طريقة Bollinger Bands.  تقوم خطوط البولنجر باستخدام غلاف متوسط متحرك – حيث يقوم المتداولين برسم خطوط لمسافة معينة أعلى وتحت المتوسط المتحرك. تُعرف تلك الخطوط باسم العصابات أو الأظرف.

في حالة خطوط بولينجر، تكون الخطوط مغلف تقلب. يتم وضع عدد معين من الانحرافات المعيارية بعيدًا من المتوسط المتحرك، ما يعني أن الأشرطة تتسع أو تضيق وفق تقلب السوق. وبالتالي فإن تداول بولنجر باند هو نوع من استراتيجية المغلف المتوسط المتحرك التي تأخذ في عين الاعتبار التقلبات في حركة الأسعار.

بمجرد مقارنة السعر مع المتوسط المتحرك قد يوفر إشارات خاطئة، في أوقات صعبة 

يمكنك أيضًا تطبيق مؤشر MA أعلى مؤشر آخر، بدلاً من تطبيقه فقط على السعر. قد ترغب في القيام بذلك كأسلوب تجانس، إذا شعرت أن نتائج المؤشر قد تكون متقلبة إلى درجة تجعلها غير واضحة.

ما هي أفضل استراتيجية لمؤشر المتوسط المتحرك؟

يعتبر محاكي التداول التالي مع البرنامج المساعد MetaTrader 4 Supreme Edition طريقة جيدة من أجل اختبار الاستراتيجيات المختلفة يدوياً.

إنها قصة مشابهة حينما يتعلق الأمر باختيار إطار زمني مناسب لحساب المتوسط الخاص بك. إن كنت تتعامل مع أطر زمنية أقصر، فستحتاج إلى التعامل مع مؤشر سريع الحركة بشكل مناسب. لذلك، إذا كنت تقوم بالتداول في المتوسطات المتحركة اليومية، من المنطقي بالنسبة لك استخدام متوسط متحرك لمدة 30 فترة في الرسم البياني لمدة (15) دقيقة. إذا كنت من متابعي الاتجاه على المدى الطويل، فقد تجد أن شيئًا ما طالما كان المتوسط المتحرك لـ 350 يومًا أكثر ملاءمة.

هناك طريقة مفيدة من أجل إبرام الإعدادات الأفضل لاستراتيجيتك وهي تجربة حساب تداول تجريبي.

سوف يسمح لك ذلك بضبط النظام الخاص بك للاستجابة حسب رغبتك –من دون تحمل مخاطر غير ضرورية أثناء استمرار تشغيلك في وضع التجربة والخطأ.

المتوسطات المتحركة لها العديد من التطبيقات في التداول. جمال المؤشر بأنه يمكنك جعله بسيط أو معقد حسب حاجتك. في الطرف الأبسط من الطيف، من الممكن أن يساعد المؤشر في تخفيف التقلبات داخل السوق المتقلبة. هذا ما يجعل الأمر أكثر سهولة لمعرفة ما يحدث، من دون ضجيج التقلبات. الاستخدام الرئيسي الأخر هو المعيار البدائي لاتجاه السوق في إطار زمني محدد. يشير المتوسط المتحرك الصعودي إلى اتجاه صعودي، بينما يشير المتوسط المتحرك الهابط لاتجاه هبوطي.

بالطبع، يمكنك اختيار زيادة التعقيد بشكل كبير من هناك، مع وجود متوسطات متحركة مرجحة واستراتيجيات متداخلة مختلفة، تتضمن متوسطات متحركة متعددة. ضع في اعتبارك بأن زيادة مستوى التعقيد لا يترجم بالضرورة لزيادة النجاح. في بعض الأحيان، يمكن أن يكون الحفاظ على البساطة ذو فعالية، وهو طريقة معقولة للغاية للبدء.

نأمل بأن يكون هذا المقال ساعدك بالتعرف على المتوسطات المتحركة أحد أفضل المؤشرات الفنية لسوق الفوركس. وإذا كان لديك أسئلة واستفسارات أخرى لا تتردد في تسجيل بياناتك هنا، وسوف يتواصل معك أحد أفضل مستشارينا الماليين لتوضيح أي استفسارات وأسئلة تدور في بالك، وتقديم أفضل المعلومات من خبرتهم العملية.

Related Posts