انضموا إلى أكاديمية التعليم ونادي الخبراء ، حيث الطريق الصحيح للنجاح ..
ar

مؤشرات الاسواق العالمية

مؤشرات الأسواق العالمية

بالنظر لتزايد الأهمية لسوق الأوراق المالية في عالم الاقتصاد، أصبحت مؤشرات الأسواق العالمية مثل مؤشر DAX 30، S&P 500، Nikkei، FTSE 100 جزء من المفردات اليومية لعالم الاقتصاد والتداول.. ويتساءل العديد من المستثمرين المبتدئين عن ماهية المؤشرات العالمية؟ وما هي أهم استخداماتها؟ وما هي أهم تلك المؤشرات؟ وهذا ما سنجيب عنه في هذا المقال.

ما هي مؤشرات الأسواق العالمية؟

يقوم مؤشر سوق الأوراق المالية بقياس مستوى الأسعار في السوق.. حيث يقوم على عينة من أسهم المنشآت التي تتداول في الأسواق المالية المنظمة أو غير المنظمة أو في كلاهما.. وبتعريف أكثر بساطة، مؤشرات الأسهم هي عبارة عن سلة من الأسهم، وسعر مؤشر الأسهم هو متوسط بسيط أو مرجح للأسهم التي تكون المؤشر.. كما أنه يوجد نوعان من المؤشرات، وهي المؤشرات التي تقوم بقياس حالة السوق بصفة عامة، كمؤشر داو جونز لمتوسط الصناعة “DJIA”، ومؤشر ستاندرد أند بورز “S&P 500”.. وهناك أيضاً مؤشرات قطاعية، أي تقوم بقياس حالة السوق بالنسبة لقطاع أو صناعة معينة، مثل مؤشر داو جونز لصناعة النقل، أو مؤشر ستاندرد أند بورز لصناعة الخدمات العامة.

ما علاقة المؤشرات بالحالة الاقتصادية؟

في حين أن نشاط المنشآت التي يتم تداول الأوراق المالية الخاصة بها في سوق رأس المال يجسد الجانب الأكبر من النشاط الاقتصادي في الدولة، وفي حال تميز سوق رأس المال بقدر من الكفاءة.. فإن المؤشر سوف يكون في هذه الحالة مثل مرآة للحالة الاقتصادية العامة للدولة.. كذلك يمكن للمؤشرات أن تقوم بالتنبؤ بالحالة الاقتصادية المستقبلية للسوق وذلك قبل حدوث أي تغيير قبل فترة زمنية.

كما أن هنالك سمات تطلق على أسواق الأوراق المالية، حيث أنه في حال كانت حركة مؤشر أسعار الأسهم المتوقعة تتجه نحو الصعود، فيطلق على سوق الأوراق المالية بـ السوق الصعودي “Bull Market”.. بينما في حال كانت حركة المؤشر المتوقعة تتجه نحو الهبوط، فيطلق على سوق الأوراق المالية بـ السوق النزولي “Bear Market”.

اقرأ أيضاً: مؤشر ATR واستراتيجياته

أهم استخدامات مؤشرات الأسواق العالمية

لمؤشرات سوق الأوراق المالية استخدامات كثيرة تهم المستثمرين الأفراد وغيرهم من الأطراف التي تتداول في أسواق رأس المال.. وتلك الاستخدامات هي كالتالي:

1-إعطاء فكرة سريعة عن أداء المحفظة المالية.. حيث يستطيع المتداول تكوين وجه مقارنة بين التغير في عائد محفظة أوراقه المالية (إيجاباً أو سلباً) مع التغير الذي طرأ على مؤشر السوق بصفته يعكس محفظة جيدة التنويع.. وذلك من دون الحاجة إلى متابعة أداء كل ورقة على حدة.. كما وفي حال كانت استثماراته في صناعة معينة وكان لهذه الصناعة مؤشر خاص بها، ففي هذه الحالة يكون من الأفضل له متابعة ذلك المؤشر.

2-التنبؤ بالحالة التي سيكون عليها السوق، حيث إذا تمكن المتداول من معرفة طبيعة العلاقة بين بعض المتغيرات الاقتصادية وبين المتغيرات التي تطرأ على المؤشرات (ما يعرف بالتحليل الأساسي).. فإنه من الممكن للمتداول أن يتنبأ مقدماً بما سيكون عليه حال السوق في المستقبل.

مؤشرات الأسواق العالمية الرائدة

يوجد الكثير من المؤشرات، ولكن أبرزها كالتالي:

1-الولايات المتحدة الأمريكية:
  • مؤشر داو جونز “Dow-Jones”: يشمل هذا المؤشر 30 ورقة مالية تمثل 30% من بورصة نيويورك.
  • مؤشر ستاندرد أند بورز “S&P 500”: يتضمن هذا المؤشر على 500 ورقة مالية تمثل 80% من القيمة السوقية للأسهم المتداولة في بورصة نيويورك.
2-انجلترا:
  • مؤشر FT-30: يحتوي هذا المؤشر على 30 من الأوراق المالية الأكثر أهمية في بورصة لندن.
  • مؤشر FTSE-100: يتابع هذا المؤشر أعلى 100 سهم تداول في بورصة أسهم لندن.. وعلى الرغم من أن أساسه في المملكة المتحدة، إلا أن الكثير من شركات المؤشر لها نطاق تركيز على مستوى العالم وتحقق أرباحاً خارج المملكة المتحدة، لذا فإن هذا المؤشر لا يتبع اقتصاد المملكة المتحدة بصورة وثيقة.
3-فرنسا:

مؤشر CAC40: يتكون هذ المؤشر من 40 ورقة مالية للشركات الأكثر أهمية في بورصة باريس.

4-ألمانيا:

مؤشر DAX: يشمل هذا المؤشر 30 ورقة مالية تمثل 70% من رسملة البورصة.

5-اليابان:

مؤشر Nikkei: يتكون من ورقة مالية تمثل حوالي 70% من رسملة بورصة طوكيو.

6-أستراليا:

مؤشر ASX 200: يتابع أعلى 200 سهم في بورصة الأوراق المالية في أستراليا.

في الختام.. لقد قدمنا لك أبرز المعلومات التي تخص مؤشرات الاسواق العالمية، في حال كان لديك أي استفسار لا تتردد وقم بـ التواصل معنا حتى نساعدك في الإجابة على جميع استفساراتك.

كما يمكنك التواصل مع خبير عبر الـ واتساب

اقرأ أيضاً: مؤشر ATR وكيفية الاستفادة منه

تفضل بزيارة صفحتنا على الـ فيسبوك

Related Posts

Leave a Reply